أستراليا المفتوحة للتنس: أوساكا والمفاجأة "برادي" إلى النهائي

نجحت النجمة اليابانية ناوومي أوساكا، المصنفة الثالثة عالمياً، في إيقاف مشوار النجمة الأميركية سيرينا ويليامز، ومنعتها من معادلة الرقم القياسي التاريخي بتحقيقها اللقب الـ 24 في البطولات الكبرى في عالم التنس، بعد إسقاطها في الدور نصف النهائي. وتفوقت أوساكا على ويليامس بمجموعتين نظيفتين (6 – 3) و(6 – 4)، وذلك وسط حضور جماهيري بعد السماح بعودة الجمهور إلى المدرجات نتيجة تخفيف الإجراءات الصحية الخاصة بفيروس “كورونا”.


وبهذا الفوز، أمست اليابانية أوساكا على بُعد خطوة واحدة من تحقيق لقبها الثاني في منافسات البطولة الأسترالية، بعد اللقب الذي حققته عام 2019، وكذلك اللقب الرابع في البطولات الكبرى، بعد حصدها لقب بطولة “فلاشينغ ميدوز” في عامي 2018 و2020.


وفي تفاصيل المواجهة، قلبت اليابانية أوساكا تأخرها في المجموعة الأولى أمام منافستها ويليامز، وأحرزت 5 أشواط متتالية، لتخطف الفوز في المواجهة وتتأهل إلى المباراة النهائية وعينها على لقب كبير في منافسات عام 2021.


برادي مفاجأة البطولة


خطفت النجمة الأميركية الشابة (25 سنة)، جنيفير برادي، الأنظار، وذلك بعد تأهلها إلى المباراة النهائية لبطولة أستراليا المفتوحة، وعوضت خروج سيرينا ويليامس، وتفوقت برادي على منافستها كارولينا موخوفا (6 – 4)، (6 – 3) و(6 – 4) في الدور نصف النهائي.


وهذا الوصول الأول لبرادي إلى نهائيات إحدى البطولات الأربع الكبرى في منافسات التنس، وأمامها فرصة ذهبية للتتويج باللقب، شرط تخطي منافستها القوية اليابانية، ناوومي أوساكا، فهل تصنع الشابة الأميركية المفاجأة الكبيرة؟




ويتميز مشوار برادي بأنها واحدة من بين اللاعبين الذين أجبروا على الحجر الصحي عند الوصول إلى أستراليا بسبب تفشي فيروس “كورونا”، وهو الأمر الذي جعلها تُعاني من سوء التحضير للمباريات، إلا أنها نجحت في تخطي كل المصاعب والوصول إلى النهائي.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً