أطرف مصائب الأطفال في غفلة الآباء

نشر الآباء عبر مواقع التواصل الاجتماعي مجموعة من الصور ترصد أفعال صغارهم التي لا تصدق والتي وقعت عندما غفل الآباء لدقائق فقط.

غطى طفلان جسديهما بالكامل بالألوان تاركين والديهما في صدمة، وفقد أب النطق عندما استدار لثوان ليجد طفله تسلق أعلى أرفف سوبر ماركت، ودمر طفل آخر أحدث كتب والدته بإغراقه بالمياه.

قطعت طفلة تبلغ من العمر عامين ألف دولار قام والديها بادخارهما، أما الحس الفني فقد كان مرتفعا لدى صبي قام بتلوين اللابتوب الخاص بوالده.

طلبت طفلة ألعاب من موقع أمازون بقيمة 300 دولار دون علم والدتها.

 

اترك تعليقاً