أفغانستان: قتلى وجرحى إثر إطلاق "طالبان" النار لتفريق تظاهرة نسائية

قتل ثلاثة أشخاص وأصيب سبعة آخرون بجراح جراء إطلاق مسلحي حركة “طالبان” النار لتفريق تظاهرة نسائية في مدينة هرات غربي أفغانستان.


وشهدت العاصمة كابول اليوم أيضاً تظاهرة نسائية مطالبة بحقوق النساء، فيما انطلقت تظاهرة نسائية أخرى في منطقة دشتي برجي تطالب الحركة بتغيير سياساتها إزاء النساء والسماح لهن بالعمل في كافة المجالات.


وقال مصدر طبي في مدينة هرات لـ”العربي الجديد”، إنّ ثلاثة أشخاص قتلوا وأصيب سبعة آخرون بجراح عندما أطلق مسلحو “طالبان” النيران لتفريق تظاهرة نسائية، مساء أمس الثلاثاء، مؤكداً أنّ من بين القتلى طفلاً عمره عشرة أعوام.




وكانت العاصمة الأفغانية كابول قد شهدت، أمس الثلاثاء، تظاهرات شارك فيها مئات من الرجال والنساء ترفع هتافات  ضد باكستان وضد حرب “طالبان” على جبهة مقاومة بانشير، حيث تصدى مقاتلو الحركة لتلك التظاهرات بإطلاق النار في الهواء.




وأشار الناطق باسم الحركة ذبيح الله مجاهد، في مؤتمر صحافي له، أمس، إلى أنّ تلك التظاهرات “تأتي في فترة حساسة وبإشارات أجنبية من أجل إرباك الأمن والاستقرار في أفغانستان”، كما قال، داعياً جميع وسائل الإعلام إلى عدم تغطيتها.


وكانت “طالبان” قد اعتقلت عدداً من الصحافيين، أمس، في كابول بحجة تغطية المسيرات المناهضة للحركة في كابول، قبل الإفراج عنهم في وقت لاحق.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً