إصابة 20 فلسطينياً واحتراق آلية عسكرية إسرائيلية خلال اقتحام نابلس

أصيب عشرات الفلسطينيين، بينما أحرقت آلية تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي، في مواجهات عنيفة اندلعت، بعد منتصف الليلة الفائتة وحتى فجر اليوم الثلاثاء، في المنطقة الشرقية لمدينة نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة، خلال اقتحام قوات الاحتلال المنطقة لتأمين دخول حافلات تقل مئات المستوطنين إلى “قبر يوسف” لتأدية طقوس تلمودية.


وقال شهود عيان، لـ”العربي الجديد”، إنّ الشبان الفلسطينيين اشتبكوا مع قوات الاحتلال من نقطة الصفر، حيث رشقوهم بالحجارة والزجاجات الحارقة، ما أدى إلى احتراق إحدى الآليات العسكرية.


وأعلنت مصادر طبية أنّ نحو عشرين شاباً أصيبوا بالرصاص المطاطي والاختناق بالغاز المسيل للدموع، عولجوا ميدانياً.




ونحو الساعة الواحدة بعد منتصف الليل، اقتحمت عدة حافلات تقل مستوطنين المنطقة، وأدوا صلوات دينية، وانسحبوا قبيل الفجر.


في غضون ذلك، اقتحم مستوطنون البلدة القديمة من القدس المحتلة، وأدوا رقصات استفزازية في طريق باب الواد.


حملة اعتقالات في الضفة


على صعيد منفصل، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، أربعة شبان من بلدة سلواد شرقي رام الله (وسط)، كما اعتقلت شابين فلسطينيين خلال اقتحام قرية كفر نعمة غرب رام الله. 


كذلك، اعتقلت قوات الاحتلال، فجر اليوم الثلاثاء، شاباً من بلدة تقوع شرقي بيت لحم (جنوباً) وشاباً آخر من مدينة بيت جالا غربي بيت لحم.




وأيضاً، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر محمود الحداد من مدينة الخليل (جنوباً)، واعتقلت شاباً من بلدة حلحول شمالي الخليل، واعتقلت الأسير المحرر معين الزهور من بلدة بيت كاحل شمال غربي الخليل.


وفي القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال شاباً من بلدة بدّو (شمال غرب)، وسلمت الأسير المحرر محمد شماسنة من بلدة قطنة (شمال غرب) بلاغاً لمقابلة مخابراتها، كما اعتقلت شاباً من بلدة سلون (جنوباً).


إلى ذلك، سلّمت سلطات الاحتلال، أمس الاثنين، إخطارات هدم ووقف البناء لعدة منشآت تجارية في شارع جنين نابلس جنوبي جنين، شمالي الضفة الغربية، بحجة عدم الترخيص، وفق ما أكدته مصادر محلية لـ”العربي الجديد”.





Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً