إصابة 7 عمال فلسطينيين برصاص قوات الاحتلال واعتقال 22 بالضفة الغربية

أصيب 7 عمال فلسطينيين، صباح اليوم الإثنين، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي قرب جدار الفصل العنصري غرب بلدة فرعون جنوب طولكرم شمال الضفة الغربية، بينما اعتقلت قوات الاحتلال 22 فلسطينيًا بينهم فتية قاصرون، خلال مداهمات واقتحامات في مناطق متفرقة من الضفة الغربية بما فيها القدس.


وأفادت مصادر محلية لـ”العربي الجديد”، بأن العمال حاولوا الدخول إلى المناطق المحتلة عام 1948 للوصول إلى أماكن عملهم، لكن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط باتجاههم وأصابتهم بالأطراف السفلية، ما أوقع 3 إصابات بالرصاص الحي و4 إصابات بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، ونقل جميع المصابين إلى المستشفى لتلقي العلاج.


على صعيد الاعتقالات اليومية، فقد اقتحمت قوات الاحتلال عدة بلدات ومخيمات ومدن بالضفة الغربية بما فيها القدس فجر اليوم الإثنين والليلة الماضية، ونفذت عمليات اعتقال طاولت 22 فلسطينيًا، بينهم فتية قاصرون.


وذكرت مصادر لـ”العربي الجديد”، أن قوات الاحتلال لاحقت الفتى القاصر تامر رامي حماد “عويس” (16 عاما) داخل إحدى البقالات في مخيم عايدة شمال بيت لحم جنوب الضفة، الليلة الماضية، ومن ثم قامت باعتقاله، فيما تحدثت المصادر عن اعتقال شاب من قرية الولجة شمال غرب بيت لحم.


في حين، أكد محمد عازم، رئيس بلدية سبسطية شمال نابلس إلى الشمال من الضفة الغربية لـ”العربي الجديد”، أن قوات الاحتلال اقتحمت سبسطية ودهمت عدة منازل، واعتقلت 3 شبان، واقتادتهم إلى جهات مجهولة.


من جانب آخر، اعتقلت قوات الاحتلال 5 مقدسيين بينهم الفتى أكرم عبيد بعد مداهمة منازلهم في بلدة العيسوية في القدس فجر اليوم، كما اعتقل الاحتلال عصر الأحد، الفتيين القاصرين أدهم الرشق وزين الكركي من بلدة عناتا شمال شرق القدس، واللذين يبلغان من العمر (16 عاما)، وفق ما أكده مركز معلومات وادي حلوة المختص بالشأن المقدسي.


قررت سلطات الاحتلال فرض الحبس المنزلي لمدة خمس أيام، بحق 6 فلسطينيين


إلى ذلك، قررت سلطات الاحتلال فرض الحبس المنزلي لمدة خمسة أيام، بحق 6 فلسطينيين، وهم: أحمد سعيد عوض، ويوسف أحمد سعيد عوض، ومحمد سعيد عوض، وفارس سامي سمرين، وداود هارون سمرين، والفتى عبد الله محمد سعيد عوض، بعد الإفراج عنهم، علاوة على إبعادهم عن منطقة واد الربابة بسلوان جنوب القدس لمدة 10 أيام.


واعتقلت قوات الاحتلال الفلسطينيين الستة، بعد تصديهم لاقتحام طواقم “سلطة الطبيعة” الإسرائيلية لأراضيهم المهددة بالمصادرة في حي واد الربابة ببلدة سلوان.


في حين، اعتقلت قوات الاحتلال الليلة الماضية، الشاب جهاد ناصر قوس من منطقة باب الساهرة بمدينة القدس.


من جانب آخر، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، أربعة شبان من بلدة قباطية جنوب جنين شمال الضفة الغربية، وفق ما أفاد به مدير نادي الأسير في جنين منتصر سمور، فيما ذكرت مصادر صحافية أن مواجهات اندلعت في قباطية بين الشبان وقوات الاحتلال، ولم يبلغ عن وقوع إصابات.


 كما اعتقلت قوات الاحتلال شابا آخر من قباطية أثناء مروره على حاجز عسكري “الكونتينر” المقام شمال بيت لحم.


إلى ذلك، سلّمت قوات الاحتلال اليوم، شابا من بلدة الخضر جنوب بيت لحم، بلاغا لمراجعة مخابراتها، عقب دهم منزل ذويه.


في هذه الأثناء، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، 3 فلسطينيين عقب دهم منازل ذويهم في مخيم الجلزون شمال رام الله وسط الضفة الغربية.





عمليات عربدة واعتداءات على المركبات


في سياق آخر، نفذ مستوطنون مساء الأحد، عمليات عربدة واعتداءات على المركبات الفلسطينية، بالقرب من دوار مستوطنة قدوميم المقامة على أراضي الفلسطينيين في محافظة قلقيلية شمال الضفة الغربية، ورشقوا المركبات بالحجارة أثناء مرورها على شارع قلقيلية نابلس، ولم يبلغ عن وقوع إصابات، وفق ما أفاد به مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان الفلسطينية في شمال الضفة الغربية، مراد اشتيوي لـ”العربي الجديد”.


من جهة أخرى، أفاد اشتيوي بأن قوات الاحتلال احتجزت أربعة شبان فلسطينيين من قرية قريوت جنوب نابلس شمال الضفة، بعد أن اقتادتهم إلى مستوطنة شيلو المقامة على أراضي الفلسطينيين بين نابلس ورام الله، واحتجزتهم هناك لساعات، وافرجت عن ثلاثة منهم وأبقت على اعتقال الرابع.


في حين، جرفت قوات الاحتلال عصر أمس الأحد، أراضي في بلدة كفل حارس بمحافظة سلفيت شمال الضفة، بزعم تمديد شبكة كهرباء لشركة إسرائيلية، وفق اشتيوي.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً