استاد البيت يستضيف افتتاح واختتام "باها" قطر الدولي للدراجات النارية

يحتضن استاد البيت، أحد الملاعب التي ستستضيف نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم “قطر 2022″، حفلي الانطلاق والختام لباها قطر الدولي للدراجات النارية، إحدى جولات كأس العالم للباها “فيم”، الذي يقام من 30 سبتمبر/أيلول الجاري حتى الثاني من أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وأوضح الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية، بحسب وكالة الأنباء القطرية، أن المنشآت الرياضية لاستاد البيت في مدينة الخور التي تبعد 35 كيلومتراً عن العاصمة الدوحة، ستستقبل باها قطر، الذي تمكن من جذب لائحة كبيرة من المشاركين، حيث وصل عدد المسجلين حتى الآن إلى 35 مشاركاً من 6 دول، على أن يقفل باب التسجيل يوم الاثنين المقبل.

وبُنيَ استاد البيت، الذي يتسع لـ60 ألف متفرج، خصيصاً لبطولة كأس العالم لكرة القدم “قطر ــ 2022″، وسيحتضن حفل افتتاح المونديال القطري في 21 نوفمبر/تشرين الثاني من العام المقبل، إضافة إلى العديد من المباريات.

ويستوحي الاستاد اسمه من بيت الشَّعر، الخيمة التي سكنها أهل البادية في قطر ومنطقة الخليج على مرّ التاريخ، ويحتفي تصميم الاستاد بجزءٍ هام من ماضي قطر ويحاكي حاضرها، واضعاً في الحسبان المتطلبات المجتمعية المستقبلية، حيث سيُحاط بمرافق مختلفة تلبي هذه المتطلبات، وسيكون إنشاؤه نموذجاً للتنمية الصديقة للبيئة، حيث سيسعى القائمون على مشروعه لتحقيق أهداف الاستدامة التي ترسخها اللجنة العليا للمشاريع والإرث. وبالإضافة إلى كونه صرحاً عالمي المستوى يليق باستضافة بطولة كأس العالم قطر 2022، سيصبح هذا الاستاد نموذجاً يحتذى به في عالم إنشاء الاستادات في المستقبل.




وستسمح قوانين البطولة بمشاركة الدراجات النارية المزودة بمحرك سعة 450 سي سي (أسطوانة مفردة أو مزدوجة، 2 تي أو 4 تي)، إضافة إلى “كوادز” أو الدراجات النارية ذات العجلات الأربع والسيارات الخفيفة “أس أس في”. وبإمكان الدراجات التي تزيد سعة محركاتها على 450 سي سي المشاركة في باها قطر، من دون أن يسمح للدراجين المشاركين على هذه الدراجات بحصد النقاط ضمن ترتيب كأس العالم للباها، وذلك وفقاً للقوانين التي ترعى هذه السلسلة في عام 2021. وكان من المفترض أن يقام باها قطر الدولي في بداية شهر إبريل/نيسان الماضي، إلا أنه أُرجئ بسبب تداعيات فيروس كورونا.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً