اعتداء بالطعن في سيدني: العثور على جثة وإصابة امرأة… واعتقال المهاجم

قالت الشرطة الأسترالية، اليوم الثلاثاء، إنّه عثر على جثة قرب موقع الهجوم بسكين وسط سيدني، والذي كان قد أسفر عن إصابة امرأة، واعتقال المنفذ. 

وأعلنت الأسترالية أنّها عثرت على جثة قرب موقع الاعتداء الذي وقع في وقت سابق من النهار في وسط سيدني، لكنّها لم تؤكد وجود رابط بين الواقعتين.

وقالت متحدّثة باسم الشرطة، لوكالة “فرانس برس”، إنّ الجثة عُثر عليها في حي الأعمال في وسط سيدني حيث طعن رجل امرأة قبل أن يتم توقيفه، لكن الشرطة لا تزال “تجري تحقيقاتها” لكشف ملابسات ما حصل.

واعتقلت الشرطة الأسترالية رجلاً طعن امرأة وطارد العديد من الأشخاص في وسط سيدني، قبل أن يتمكّن المارة من السيطرة عليه.

ونقلت وكالة “فرانس برس” عن شاهد العيان ميغن هايلي، قوله إنّ رجلاً كان يحمل سكين مطبخ كبيرة طارد العديد من الأشخاص في حي أعمال مزدحم “وكان خمسة أو ستة أشخاص آخرون في الخلف يطاردونه محاولين ردعه. سيطروا عليه واعتقلوه”، مستخدمين الكراسي وصندوقاً بلاستيكياً.

وأظهرت مشاهد بثتها وسائل إعلام أسترالية الرجل يقفز على سقف سيارة حاملاً سكيناً وهو يهتف “الله أكبر” و”اقتلوني”.

وقالت الشرطة إنّها قامت بتوقيف الرجل، مشيرة إلى أنّ الجريحة في حالة “مستقرة”.

وفي وقت سابق، قالت متحدثة باسم الشرطة الأسترالية إنّ الشرطة تحقق في تقارير غير مؤكدة عن وجود مسلح في وسط مدينة سيدني.

وحثت الشرطة المواطنين على تفادي المنطقة حول شارعي كينغ وكلارينس في الضاحية المالية بوسط أكبر مدينة أسترالية، لأنها تنفذ عملية هناك.

وذكرت القناة السابعة التلفزيونية أنّ رجلاً احتجز بعدما تسلّح بسكين وأخذ يجري بها في أنحاء وسط المدينة.

(فرانس برس، رويترز)




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً