الأفلام الفائزة بالسعفة الذهبية لمهرجان كانّ خلال آخر 10 سنوات

منح مهرجان كانّ السينمائي، مساء السبت، جائزة السعفة الذهبية للمخرجة الفرنسية جوليا دوكورنو عن فيلمها “تيتان”، في ختام الدورة الرابعة والسبعين من هذا الحدث الذي لمّ شمل أسرة السينما العالمية بعد غياب فرضته جائحة كورونا.


وتوّج مهرجان كانّ جوليا دوكورنو عن فيلمها المعاصر “تيتان”، مما جعل السينمائية الفرنسية ثاني مخرجة تفوز بالسعفة الذهبية في تاريخ المهرجان. فلجنة التحكيم التي شكّل اختيار سبايك لي لرئاستها خطوة تاريخية في ذاتها كونه أول أميركي أسود يتولى هذه المهمة، كافأت دوكورنو البالغة 37 عاما، أصغر المخرجين المشاركين في المسابقة. وحصلت المخرجة الفرنسية على السعفة الذهبية بعد 28 عاماً من منحها لجين كامبيون عن فيلمها “ذي بيانو”.


ويشكّل منح دوكورنو هذه الجائزة رسالة بالغة الأهمية للصناعة السينمائية التي تشهد أكثر من أي وقت مضى إعادة نظر منذ أربع سنوات في ما يتعلق بمكانة المرأة والمساواة بين الجنسين، على إثر قضية المنتج السينمائي السابق هارفي واينستين ثم حركة “مي تو”.




وفي ما يأتي قائمة الأفلام التي فازت بهذه الجائزة خلال الدورات العشر الأخيرة لمهرجان كان:


-2021: “تيتان” لجوليا دوكورنو (فرنسا)


-2019: “باراسايت” (الطفيلي) لبونغ جون-هو (كوريا الجنوبية)


-2018: “شوبليفترز” (السارقون) لهيروكازو كوري-إيدا (اليابان)


-2017: “ذي سكوير” (المربّع) لروبين أوستلوند (السويد)


-2016: “آي، دانييل بلايك” (أنا، دانييل بلايك) لكين لوتش (بريطانيا)


-2015: “ديبان” لجاك أوديار (فرنسا)


-2014: “وينتر سليب” (البيات الشتوي) لنوري بيلجي جيلان (تركيا)


-2013: “لا في داديل” (حياة أديل) لعبد اللطيف كشيش (فرنسا)


-2012: “أمور” (الحب) لمايكل هانيكي (النمسا)


-2011: “تري أوف لايف” (شجرة الحياة) لتيرينس مالك (الولايات المتحدة)


(فرانس برس، العربي الجديد)




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً