الاحتلال يمنع دخول موظفين من المفوضية السامية الأراضي المحتلة

ندّد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ورئيس دائرة حقوق الإنسان والمجتمع المدني في المنظمة، أحمد التميمي، الجمعة، بقرار حكومة الاحتلال الإسرائيلي، عدم السماح لموظفين من المفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، بالعودة إلى الأرض المحتلة، مشدداً على أن “هذا القرار يُعتبر تحدياً للأمم المتحدة والمجتمع الدولي، وانتهاكاً صارخاً للقوانين والاتفاقيات الدولية”.


وأوضح التميمي أن حكومة الاحتلال رفضت عودة 9 موظفين من أصل 12 للعمل في الأرض المحتلة، بهدف تقييد عمل المفوضية ومنعها من القيام بمهامها التي تتعلق بحقوق الإنسان، ومنع رصد الانتهاكات والجرائم التي تمارسها بحق الفلسطينيين، “الأمر الذي يضع الأمم المتحدة والمجتمع الدولي أمام مسؤولياتهم تجاه خروج كيان الاحتلال العنصري عن القانون الدولي والتمرد عليه بدعم أميركي وغطاء من دول التطبيع”.




وحذر التميمي من “أن العنصرية والفاشية الصهيونية قد بلغت درجة فاقت بها الممارسات النازية عنفاً وإجراماً، وكل من يسكت عن ذلك هو شريك فيها بما لا يدع مجالاً للشك”.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً