السعودية تشترط تلقي جرعة لقاح كورونا الثانية للسفر إلى الخارج

قالت وزارة الداخلية السعودية، اليوم الإثنين، إنه سيتعين على المواطنين السعوديين تلقي جرعتي لقاح للوقاية من كوفيد-19 قبل التمكن من السفر إلى خارج المملكة، وذلك اعتبارا من التاسع من أغسطس /آب.

ووفقا لبيان الوزارة الذي نقلته وكالة الأنباء السعودية “واس”، فإن القرار تم اتخاذه “نظرا لما تشهده دول العالم من ظهور موجات انتشار جديدة للوباء وظهور متحورات للفيروس وانخفاض فاعلية الجرعة الواحدة من اللقاح في مواجهة هذه المتحورات”. 

واستثنى القرار من تقل أعمارهم عن 12 عاماً، شريطة أن يقدموا قبل السفر بوليصة تأمين معتمدة من البنك المركزي السعودي تغطي مخاطر كوفيد 19 خارج المملكة، والمتعافين من فيروس كورونا شريطة أن يكونوا قد أمضوا أقل من 6 أشهر من إصابتهم بالفيروس، ومن أصيب بالفيروس وحصل على جرعة واحدة من اللقاح.




وتنكب المملكة، البالغ عدد سكانها 34 مليون نسمة، على العمل لتسريع حملة التطعيم على مستوى البلاد، في خضم سعيها لإحياء السياحة واستضافة الفعاليات الرياضية والترفيهية التي تشكل حجر الأساس لبرنامج “رؤية 2030” الهادف لتنويع الاقتصاد المرتهن للنفط.


وقررت السعودية اقتصار شعائر الحج هذا العام، على 60 ألفاً من سكان المملكة الملقّحين ضد فيروس كورونا، وأعمار الحجاج يجب أن تراوح بين 18 و65 سنة، وألّا يكون المتقدمون بطلب أداء المناسك السنوية من أصحاب الأمراض المزمنة.

وفي العام الماضي، شارك نحو 10 آلاف شخص في المناسك، مقارنة بنحو 2.5 مليون مسلم في 2019، في موسم غير مسبوق من حيث طبيعة التنظيم والعدد، خيّم عليه شبح فيروس كورونا المستمر في التفشي حول العالم.

 




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً