المحطات العربية… تحدّي الموجة الثانية

لم تكد وسائل الإعلام تتنفَّس الصعداء منذ شهرين، حتى وصلت الموجة الجديدة من فيروس كورونا، وبدأت تغزو العالم. إذْ توقَّفت معظم البرامج اليومية والأسبوعية. ويبدو ارتفاع وتيرة إصابات كورونا مستمرًا حتى يبدأ فعليًا مفعول اللقاح المزمع توزيعه الشهر المقبل في بعض العواصم العربية، ومنها بيروت والقاهرة.


استعادت محطات التلفزة اللبنانية بريقها من خلال المتابعة الواضحة لمجموعة لا بأس بها من المسلسلات المحلية والعربية وحتى التركية، فيما بقيت المحطات العربية الأخرى تعرض مجموعة إنتاجات 2020 من المسلسلات التي تصدر بعضها المنصّات الإلكترونية في الصيف، ومنها مسلسل “دانتيل” من إخراج المثنى صبح، والذي يبدأ عرضه منذ فترة قريبة على شاشة “إم بي سي 4”.


وانتهى قبل أسبوع عرض مسلسل “العميد” من بطولة تيم حسن وكاريس بشار، وكتابة وإخراج باسم السلكا. كما يستمرُّ عرض مسلسل “عروس بيروت”، الذي صور في فترة الربيع الماضي في تركيا، بعدما تخطت حلقاته المئة حلقة، ويحقق بحسب النتائج، أعلى نسبة مشاهدة في دول الخليج العربي، ولا سيما السعودية.

 

هذا الواقع المتأرجح، خصوصاً بعد طرق الجائحة أبواب عدد من المحطات في القاهرة وبيروت، وإصابة معظم مقدمي البرامج بفيروس كورونا (وائل الأبراشي وهشام حداد)، دفع معظم الشاشات العربية، ومنها اللبنانية، إلى زيادة جرعات الدراما ضمن باقة البرنامج اليوميَّة. فيما نشطت ماكينة الإنتاج في لبنان ومعظم الدول العربية لمزيد من الإنتاجات، في تحد واضح للموجة الجديدة.


وتشير معلومات خاصة إلى أن المؤسسة اللبنانية للإرسال ستعمد إلى وضع خطة خاصة لشراء وعرض أهم الأعمال الدرامية هذا الموسم، وخصوصًا العروض الأولى. ومن المتوقع أن تبدأ المنافسة على شراء وعرض مسلسلات رمضان قريباً بين المحطات نفسها. وتسجل محطات أخرى تقدمًا في بعض الإنتاجات الدرامية المحلية، مثل MTV، التي تعرض مسلسل “ع اسمك” من إخراج فيليب أسمر حالياً، ويحقق بحسب النتائج، نسبة تفوق 55 بالمئة من مجموع إحصاءات المتابعة اليومية للمحطات اللبنانية. 



وقبل أيام أعلنت شركة “آي برودكشن” لمحمد مشيش، عن الانتهاء من تصوير مسلسل “قيد مجهول”، وهي أولى تجارب المخرج الشاب السدير مسعود ضمن المسلسلات الطويلة، بعدما نفذ مجوعة من الأفلام الوثائقية القصيرة. ويبدأ عرض المسلسل قريباً على إحدى المنصات الإلكترونية. وسيعلن لاحقاً عن بدء عرض مسلسل “دي أن إي”، الذي يجمع بين الممثل السوري معتصم النهار والممثلة اللبنانية دانيللا رحمة، من نص لريم حنا وإخراج المثنى صبح.


كل ذلك، يسابق مرحلة البدء بتصوير مجموعة من الأعمال الأخرى التي تنتظر إشارة البداية، ومنها الجزء الخامس والأخير من مسلسل “الهيبة” من إخراج سامر برقاوي. إذْ لم تعط شركة الصباح أي تفاصيل عن كاتب نص هذا الجزء، ولو أن المعلومات ترجح “ورشة كتّاب”، كما حصل في الجزء الرابع.


وتتحضر شركة M7  للبدء بتصوير مسلسل “ظل” من إخراج التونسي محد الخياري، وبطولة سورية لبنانية بين غسان مسعود ويوسف الخال، عن قصة تتناول قضية اجتماعية لا تخلو من التشويق. ودخلت نادين نسيب نجيم مرحلة تصوير مسلسل قصير بعنوان “صالون زهرة”، سيبدأ عرضه في شباط/ فبراير المقبل، وهو يسبق عرض مسلسلها الرمضاني “2020” إخراج فيليب أسمر، في رمضان المقبل. 

 




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً