المغرب: اتفاقيتان لإنشاء مصانع يابانية لمكونات السيارات

أعلن المغرب أنه وقع اتفاقيتين مع شركتي صناعة الكابلات اليابانيتين “يازاكي” و”سوميتومو” لإنشاء مصانع جديدة للشركتين في المغرب، بتكلفة إجمالية تبلغ 912 مليون درهم (103 ملايين دولار).

وقالت وزارة التجارة والصناعة المغربية أمس الثلاثاء، في بيان إن “المصانع الجديدة، ستوفر 8300 وظيفة”.

وتنص الاتفاقية مع “يازاكي” على إنشاء 3 مصانع جديدة في كل من طنجة والقنيطرة ومكناس، بكلفة 52 مليون دولار وستوفر المصانع الثلاثة 6300 وظيفة، وفقا للبيان.

وأضافت الوزارة أن “الاتفاقية مع سوميتومو تنص على إنشاء مصنع بالدار البيضاء، بكلفة 51 مليون دولار، هو الخامس للشركة اليابانية في المغرب، لتلبية احتياجات زبائنها، وسيوفر 2000 وظيفة”.

وأكد وزير الصناعة والتجارة المغربي حفيظ العلمي، في البيان أن “الاستثمارات الجديدة، تعكس مدى مرونة وقدرة تأقلم قطاع الصناعة المغربي”.

وستورد المصانع الجديدة لوازم لقطاع السيارات المنتجة في المغرب.

ويتوفر المغرب على طاقة إنتاجية للسيارات تصل إلى 500 ألف سيارة في مصنعي “رينو” في طنجة والدار البيضاء، بينما تتجه “بيجو” نحو مضاعفة إنتاجها بالقنيطرة من 100 ألف إلى 200 ألف سيارة.




وكانت وزارة الصناعة والتجارة تترقب أن ترتفع القدرة الإنتاجية السنوية إلى مليون سيارة في أفق 2022، عبر توسيع مصانع الفاعلين الحاليين أو استقدام مصنّعين جدد، غير أن الفيروس وتداعياته ينتظر أن تربك تلك التوقعات.

ويشير المعهد المغربي لليقظة الاستراتيجية، في تقرير له صدر في سبتمبر/أيلول الماضي، إلى أن الفرص المتاحة أمام المغرب لجذب الاستثمارات في قطاع السيارات، تهم بشكل خاص إنتاج الكابلات والمكونات الكهربائية، والمحركات والعجلات، وهياكل السيارات.

كما تشجع الحكومة المغربية إنتاج سيارة كهربائية محلية في إطار تحولها نحو الطاقة النظيفة وتقليل استخدام الوقود الأحفوري، حيث سبق لرئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، أن أكد على التوجه نحو توفير سيارة كهربائية محلية الصنع.



 (الأناضول، العربي الجديد)




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً