بعد فضيحة التسريبات الصوتية… فيغو يؤكد اعتذار بيريز

كان النجم البرتغالي لويس فيغو، أحد المستهدفين في التسجيلات الصوتية المثيرة للجدل، من قبل رئيس نادي ريال مدريد الإسباني، فلورنتينو بيريز، التي أُعلِنَت الأسبوع الماضي.


وبعد المقاطع المسربة التي كشفت عنها صحيفة “الكونفديشيال”، خرج الدولي البرتغالي السابق، في لقاء صحافي، ليؤكد أن “الأمر انتهى”، كاشفاً عن اعتذار رئيس ريال مدريد له.


وقال فيغو في تصريحات صحافية: “بعد التسريبات، تحدث بيريز معي واعتذر عن ذلك. الموضوع أصبح ملفاً مغلقاً بالنسبة إليّ. في بعض الأحيان عندما تكون في محادثة خاصة، فإنك تتحدث خارج السياق، لكنه تحدث معي واعتذر”.


وفي التسريبات التي تعود إلى عام 2012، قال بيريز مهاجماً النجم البرتغالي: “فيغو وراؤول عيّنة واحدة. إنهما أسوأ لاعبين. فيغو كان يعبث بغرفة تغيير الملابس”.




وانضم فيغو إلى ريال مدريد من صفوف الغريم التقليدي برشلونة، في صفقة تاريخية عام 2000 مقابل 60 مليون يورو، وسمح بيريز بعدها للاعب البرتغالي بالرحيل عن النادي في 2005، حيث انتقل إلى صفوف إنتر ميلانو الإيطالي.






Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً