تونس: 6158 إصابة جديدة بكورونا وتعليق حملة الأبواب المفتوحة للتلقيح 

أعلنت وزارة الصحة التونسية تسجيل 177 وفاة و6158 إصابة جديدة بكورونا، وذلك وفق الأرقام المسجّلة بتاريخ 19 يوليو/تموز 2021.

وأمس الثلاثاء، أقال رئيس الحكومة هشام المشيشي، وزير الصحة، فوزي مهدي، وقال خلال ترؤسّه اجتماعاً ليلياً في مقرّ الوزارة، إنه ”أخّر قرار إقالة وزير الصحة فوزي المهدي، في مناسبات عدّة، من باب المسؤولية، نظراً للحرب التي تخوضها البلاد ضد وباء كورونا”، واستدرك قائلاً: ”لكن  ما حدث اليوم لا يمكن أن يتواصل”، في إشارة إلى الفوضى والتدافع اللذين حصلا في مبادرة “أيام مفتوحة” لتلقيح الشباب والكهول دون تسجيل مسبق، ما خلّف مخاوف من توسّع العدوى وأثار إدانة واسعة في تونس.

وعبّرت منظمة “أنا يقظ” في بيان لها، الثلاثاء، عن استنكارها للقرارات الارتجالية المتّخذة من قبل وزارة الصحة بتخصيص عدد ضعيف من مراكز التلقيح مقابل فتح المجال لكلّ المواطنات والمواطنين للتوجّه لتلقي الجرعة الأولى دون وجود تنظيم محكم بالمراكز أو توفير العدد الكافي من الجرعات.




واعتبرت المنظمة أنّ قرار وزارة الصحة غير المدروس تسبّب في إهانة المواطنين ومسّ بكرامتهم، ذلك أنها لم تحدد مسبقاً عدد الجرعات المتوفرة في كلّ مركز، ما أدى إلى التزاحم والفوضى.

وأعلنت وزارة الصحة بعد ذلك في بلاغ لها، أنه تقرر تعليق حملة الأبواب المفتوحة للتلقيح في انتظار استئنافها في أفضل الآجال، وذلك تجنباً لما تمّت ملاحظته من اكتظاظ وإخلال بالبروتوكولات الصحية، في اليوم الأول من عيد الأضحى.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً