حُمى الأرجنتيني ميسي تضرب بلجيكا… ما القصة؟

تُتابع الجماهير الرياضية في مختلف البلدان، تحركات نجم كرم القدم الأرجنتيني ليونيل ميسي، ولا يقتصر الاهتمام بنجم باريس سان جيرمان الفرنسي الجديد، على جماهير ناديه بل إنّ المنافسين ينتظرون مشاهدته.


وكان ميسي، قد تسبب في ارتفاع قياسي لسعر تذاكر المباريات في الدوري الفرنسي خلال آخر مباراتين، حيث سعت جماهير بريست وريمس إلى الحصول على تذكرة بأسعار قياسية بهدف مشاهدة “البرغوث”.


وتنتظر الجماهير في بلجيكا، انطلاق منافسات دوري أبطال أوروبا، حتى تستمتع بمشاهدة النجم الأرجنتيني، حيث سيستقبل نادي كلوب بروج الأربعاء المقبل منافسه الفرنسي ضمن الجولة الأولى من منافسات دوري أبطال أوروبا.


وأشارت صحيفة “HLN ” البلجيكية، إلى أنّ عدداً من الجماهير أمكنها معرفة اسم الفندق الذي اختاره “الباريسي” للإقامة فيه قبل المباراة وسعت جاهدة إلى استئجار غرفة تسمح بمشاهدة ميسي وربما التقاط صورة معه أو الحصول على توقيعه.


هذه الفكرة “المجنونة” واجهت بعض الصعوبات إذ إنّ إدارة الفندق ولتأمين إقامة مريحة للنادي الفرنسي، رفضت كل الطلبات وأصبح الفندق بالتالي ممنوعاً إلا على المقيمين فيه من قبل، لتفادي الحضور الجماهيري الكبير من أجل مشاهدة الأسطورة.




ونشرت الصحيفة، صورة تظهر طفلاً يرتدي قميص ميسي مقابل الفندق الذي شرع في تطبيق الإجراءات الخاصة بقدوم “الباريسي” مبكراً تحسباً لكل الطوارئ.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً