سيدتان تتنكران بزي جدّتين في محاولة للحصول على لقاح فيروس كورونا

أعلن مسؤول إدارة الصحة في ولاية فلوريدا الدكتور راوول بينو  خلال مؤتمر صحافي أول من أمس الخميس أن امرأتين تنكرتا بزي سيدتين مُسنتين في محاولة فاشلة للحصول على جرعة ثانية من لقاح فيروس كورونا. وتساءل بينو عن الطريقة التي تمكّنت فيها الشابتين المتنكرتين من الحصول على الجرعة الأولى أساساً، خصوصاً انهما ليستا على قائمة العاملين على الخطوط الأمامية، وفق ما نقل موقع abc الأميركي.


وقد حضرت السيدتان إلى مركز التلقيح واضعة كل منهما قلنسوة وقفازين ونظارة، وكانتا تملكان البطاقة التي تظهر تلقيهما لجرعة أولى من التطعيم. لكن حصلت مشكلة برخصة القيادة الخاصة بإحداهن، ليتبيّن أن تاريخ الميلاد مختلف عن ذاك الموجود على بطاقات اللقاح.


السيدتان هما أولغا مونروي راميريز  (44 سنة) ومارثا فيفيان مونروي (34 سنة) اللتان صُرفتا من مركز اللقاح، من دون أخذ أي إجراءات قانونية ضدهما.



وحتى اليوم، لقّحت ولاية فلوريدا 42% من المقيمين الذين يتجاوز عمرهم 65 عاماً، والعاملين في الخطوط الأمامية لمواجهة الوباء. وقد تأخر وصول الطعم إلى الولاية بسبب الأحوال الجوية، وهو ما جعل الإقبال على تلقيه كبيراً. لكن حتى الساعة لم تبدأ فلوريدا بتطعيم الشباب الذين لا يعانون من أمراض، وهو ما يفسّر سعي كثيرين إلى أخذ اللقاح بأي طريقة.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً