صلاح في سباق مع الزمن: صراع الهدافين والبريميرليغ قبل نهائي الأبطال

أكد المصري، محمد صلاح، نجم ليفربول الإنكليزي، أنه سيكون قادراً على المشاركة في نهائي دوري أبطال أوروبا ضد ريال مدريد، بما أنّ إصابته ضد تشلسي يوم السبت، لم تكن خطيرة.


ولأن حضور صلاح في النهائي المنتظر أمسى مؤكداً، فإن مشاركته خلال آخر مباراتين من الدوري الإنكليزي لا تبدو محسومة، ذلك أن المدرب يورغن كلوب ترك الغموض قائماً بخصوص حضور الفرعون المصري في المواعيد القادمة محلياً، ضد ساوثهامبتون الثلاثاء، ثم وولفهرمابتون، في الأسبوع الأخير من الدوري.


صراع مزدوج


وستكون آخر مباراتين في الدوري في غاية الأهمية لفريق ليفربول، الذي سيكون مجبراً على حصد 6 نقاط إن كان يأمل انتزاع اللقب من مانشستر سيتي، وهو أمر لن يكون هيناً نظراً لصعوبة المهام التي تنتظر الفريق ضد منافسين يملكون قدرات لا يستهان بها.


وعلى الصعيد الفردي، فإن صلاح يرغب في المحافظة على مركزه الأول في ترتيب الهدافين، وهو مركز لم يحسم بعد في ظل المنافسة القوية التي يجدها من قبل الكوري الجنوبي، سون هيونغ، لاعب توتنهام، وسيكون صلاح مجبراً على تسجيل أكبر عدد من الأهداف خلال هذه المباريات.


كلوب لن يجازف


سيحاول المدرب الألماني يورغن كلوب التركيز على الهدف الأقرب وهو نهائي دوري الأبطال، بما أن “الريدز” لا يتحكم في مصيره في البريميرليغ، وسيكون التتويج مرتبطاً بنتائج منافسه مانشستر سيتي، في اللقاء الأخير، كما أن ليفربول قد يخسر فرصه في حال تعثره ضد ساوثهامبتون.




وخلال المؤتمر الصحافي، لم يكن المدرب الألماني واثقاً من مشاركة النجم المصري في المباراة القادمة إضافة إلى المدرب فيرجيل فان ديك، وبالتالي فإنّه لن يتخذ قراراً بالاعتماد على أي من اللاعبين إلا في حال ثبوت شفائه بشكل كامل ولا توجد مخاوف تهدد حضورهما في النهائي.


وخلال هذا الأسبوع، فإن محمد صلاح مهدد بخسارة لقبين، الأول هداف الدوري الإنكليزي، والثاني البريميرليغ، وإصابته ضد تشلسي حدثت في وقت غير مناسب بالمرة بالنسبة إليه.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً