علماء روس يبتكرون مقصورة ذاتية الحركة لتنفيذ عمليات على سطح القمر

ابتكر علماء روس مقصورة ذاتية الحركة تقوم بتنفيذ عمليات يدوية دقيقة على سطح القمر والمريخ وغيرهما من الكواكب الأخرى، وذلك وسط بيئة مليئة بالسوائل والغازات الخطيرة.


وذكرت شركة “إينيرغيا” الفضائية الروسية التي حصلت على شهادة براءة اختراع المقصورة، في بيان لها، أن المقصورة التي ابتكرها المهندسون الروس مخصصة لتنفيذ عمليات يدوية دقيقة في الفضاء وغيره من البيئات الخطرة، وسط ظروف الأرض القاسية وتحت الماء وعلى قمم الجبال.


وأشارت إلى أن تلك الآلية تتضمن مقصورة مأهولة محكمة الإغلاق وقسماً للبطاريات الكهربائية وغطاء محكم الإغلاق، حيث تم نصب كل ذلك على منصة مدولبة ذاتية الحركة تتزود بأجهزة التحكم وأدوات الضبط العمودي، بينما المقصورة محكمة الإغلاق فتم تزويدها بالنوافذ والأدوات وأسطوانة الأكسجين.




وتكمن أهمية المقصورة بأنه يمكن استخدامها من قبل رواد الفضاء لإصلاح منشآت البنية التحتية على سطح القمر والمريخ والكواكب الأخرى، إلى جانب أنه جاء في شهادة براءة الاختراع أن المقصورة محكمة الإغلاق تحافظ على ضغط الجو اللازم لرواد الفضاء والمهندسين الفضائيين.


ومن المتوقع أنها ستستخدم على سطح القمر بعد أن تظهر هناك معامل صغيرة ومصانع تعتمد تكنولوجيات معقدة، بما فيها تكنولوجيات الطباعة ثلاثية الأبعاد.


(قنا)




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً