فرنسا تدعو جميع الأطراف بليبيا للتعاون لإيجاد حل سياسي وإنهاء العنف

قالت وزارة الخارجية الفرنسية، في بيان، اليوم الأربعاء إنه يتعين على جميع الأطراف المشاركة في الاضطرابات التي تهز ليبيا العمل من أجل إيجاد حل سياسي والامتناع عن العنف.


وغادر رئيس الحكومة المكلفة من مجلس النواب الليبي فتحي باشاغا برفقة عدد من أعضاء حكومته العاصمة طرابلس، إثر اندلاع اشتباكات ومحاصرة قوات تابعة لحكومة الوحدة الوطنية، وأهمها قوة جهاز دعم الاستقرار، مقر “كتيبة النواصي” في طرابلس، فجر أمس الثلاثاء. 




وأكد المكتب الإعلامي لحكومة باشاغا في بيان خروج باشاغا طرابلس “حرصاً على أمن وسلامة المواطنين وحقناً للدماء وإيفاءً بتعهدات الحكومة التي قطعتها أمام الشعب الليبي بخصوص سلمية مباشرة عملها من العاصمة وفقاً للقانون”.


وبحسب ما أفادت به مصادر خاصة “العربي الجديد”، فإن باشاغا خرج من طرابلس عقب التراجع عن اتفاق كان قد توصل إليه مع عدد من تشكيلات طرابلس المسلحة يقضي بدعمه إثر دخوله للعاصمة.


(رويترز، العربي الجديد)




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً