قبل غشة… تعرّف على 11 لاعباً من الدوري الجزائري احترفوا في تركيا

أعلن فريق أنطاليا سبور التركي رسمياً ضمه اللاعب الجزائري، حسام الدين غشة، في صفقة انتقال حر بعد نهاية عقده مع فريق وفاق سطيف متصدر الدوري المحلي، إذ أمضى اللاعب على عقد لسنتين مع خيار التجديد لسنة إضافية.


وأصبح حسام الدين غشة (25 عاماً) اللاعب رقم 12 من الدوري الجزائري  الذي يحترف في تركيا، ليصبح هذا الدوري الأكثر استقطاباً للاعبين من الجزائر، بعد الفرنسي ومتفوقاً على الدوري البرتغالي الذي استقبل خلال سنوات مضت 11 لاعباً من الدوري الجزائري.


وكان الدولي السابق، جمال عماني، هو أول لاعب يتجه من الدوري الجزائري إلى تركيا إذ لعب لفريق أيدن سبور 5 سنوات (1990/1995)، وهو نفس النادي الذي ضم بعد ذلك خمسة لاعبين جزائريين وهم الحارس كمال قادري، خليفة بلهوشات وخالد لونيسي والشريف الطاهر الوزاني إضافة إلى نور الدين نقازي.




وتواصلت هجرة اللاعبين الجزائريين نحو تركيا في فترة التسعينيات، حيث كان الموعد هذه المرة مع المدافع طارق لعزيزي الذي لعب لفريق غينتشلار برليغي موسم (1998/1999)، ثم تبعه إلى نفس النادي وفي نفس الموسم المهاجم المثير للجدل، عبد الحميد مراكشي، ولو أن الأخير لعب موسماً إضافياً عن زميله السابق لعزيزي، في حين شهد الموسم نفسه تجربة قصيرة لصانع الألعاب، فيصل باجي، الذي لعب في بطولة الدوري التركي لفريق إيرزيروم سبور.


وبعد انقطاع لأكثر من 10 سنوات عاد الظهور الجزائري في الدوري التركي عن طريق المدافع السعيد بلكالام، الذي أعاره ناديه السابق واتفورد الإنكليزي لفريق طرابزون سبور مباشرة بعد نهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل، ثم جاء الدور على اللاعب، إسلام سليماني، الذي استعاره فانربخشه من ليستر سيتي موسم (2018/2019) لكنها كانت تجربة فاشلة على طول الخط.






Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً