"قطر للبترول" توقع اتفاقية طويلة الأمد لتوريد الغاز إلى بنغلادش

وقّعت شركة قطر للبترول اتفاقية طويلة الأمد مع شركة “فيتول”، تورّد بموجبها 1.25 مليون طن سنوياً من الغاز الطبيعي المسال إلى عملاء “فيتول” في بنغلاديش.

وبموجب الاتفاقية، سيبدأ تسليم الغاز الطبيعي المسال خلال العام الجاري، وهو ما يمثل تأكيداً لالتزام دولة قطر المستمر بتلبية احتياجات عملائها المتزايدة إلى إمدادات موثوقة من الغاز الطبيعي المسال.

وقال وزير الدولة لشؤون الطاقة القطري، التنفيذي لقطر للبترول، سعد بن شريده الكعبي، في بيان اليوم الاثنين، إن الاتفاقية تسلط الضوء على قدرة قطر للبترول الكبيرة على تلبية احتياجات شركائها وعملائها، وعبّر عن تطلعه إلى بدء عمليات الإمداد للمساهمة في تلبية احتياجات بنغلاديش من الطاقة.



وكشفت قطر للبترول، قبل أيام، عن سعيها لبناء مكتب تجارة لمنافسة شركات النفط العالمية وشركات تجارة السلع، وللمساعدة في جعل ارتفاعات سعر الغاز في السوق الفورية سلسة.

وقال الكعبي إنه في الوقت الذي ستظل فيه قطر للبترول تستخدم بشكل أساسي عقود الأسعار طويلة المدى، فإنها ستزيد إنتاجها، وستمثل الكميات الفورية المتاحة للتداول من 5% إلى 10% من الكميات المبيعة.




وأشار في تصريح نقلته وكالة “رويترز” إلى أن زيادة أحجام التداول العالمية من خلال مكتب جديد ستساعد في تحقيق الاستقرار بسوق الغاز، وتجنب حدوث ارتفاعات وانخفاضات في الأسعار، وهو ما قد يهدد مستقبلها على المدى الطويل.

وفي 8 فبراير/ شباط الجاري، وقّعت “قطر للبترول” أكبر مورد للغاز الطبيعي المسال في العالم، عقداً للمرحلة الأولى من مشروعها لتوسعة حقل الشمال، التي سترفع إنتاج البلاد من الغاز الطبيعي المسال إلى 110 ملايين طن سنوياً بحلول 2026.


وأعلنت قرار الاستثمار النهائي في مشروع توسعة إنتاج الغاز الطبيعي المسال من القطاع الشرقي لحقل الشمال، الذي يُعد أكبر مشروع للغاز الطبيعي المسال في العالم، كذلك سينتج المشروع كميات كبيرة من المكثفات وغاز البترول المسال والإيثان والكبريت والهيليوم، ومن المتوقع أن يبدأ الإنتاج قبل نهاية عام 2025 وأن يصل إجمالي الإنتاج إلى حوالى 1.4 مليون برميل نفط مكافئ يومياً.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً