لن تصدّق من يقدّم الطعام في هذا المطعم الياباني

تبذل المطاعم حول العالم جهوداً عدة للحفاظ على ازدهارها وجذب الزبائن. لكن بعضها انتقل إلى مستوى آخر من الغرابة، مثل هذا المطعم الياباني.


في مطعم Kayabukiya Tavern الواقع في أوتسونوميا شمال العاصمة اليابانية طوكيو، والمبني على الطراز التقليدي، يُفاجأ الزبون بأنّ من يتولى خدمته قرود المكاك التي حلّت محل النادل البشري.


وفقاً لتقرير سابق من صحيفة “ديلي مايل” البريطانية، خطرت الفكرة على بال مالكة المطعم، كاورو أوتسوكا، عندما رأت قردة ماكاك تقلد فتىً يمد منديلاً إلى بعض الجالسين على طاولة. هذه المحاولة لأداء دور النادل جعلت أوتسوكا تقرر السماح لهذه الحيوانات بالعمل معها.


وأحب الزوار فكرة أن يتلقوا الخدمة من هذه الحيوانات المحبوبة، وبدأوا يتوافدون من مختلف أنحاء العالم، حتى إنهم يتركون للقرود بقشيشاً من فول الصويا.


 




وخلال يوم العمل ترتدي هذه القرود قميصاً وتنورة، وهي تقدم المشروبات وتجلب المناديل في أثناء تناول العشاء. 


ولا يعني هذا أن عمل هذه الحيوانات بالغ الدقة طوال الوقت، إذ شوهدت وهي تسكب إناء بازلاء في أثناء الركض على الطاولات، لكن الضيوف يتغاضون عن هذه الأخطاء. 


وفي حديثها عن علاقتها بهذه القرود، قالت أوتسوكا لـ”ديلي مايل” إنها أقرب إلى عائلتها، فالارتباط بينها بلغ مستوى العيش معاً في النهار والليل، ولا تريد لها الرحيل.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً