مدرب إيطالي "ينطح" مساعداً ويأمر لاعبيه بكسر سيقان لاعبي المنافس

أوقف الاتحاد الإيطالي لكرة القدم، مدرب فريق لوكيزي، المنافس في الدرجة الثالثة بإيطاليا، وذلك لمدة خمسة أشهر حتى نهاية الموسم، بعدما خرج بشكلٍ لا يصدق عن النص، خلال مباراة فريقه ضد أليساندريا، ضمن منافسات المجموعة الأولى للمسابقة، وفي لقاء شهده استاد بورتا اليسا شمال إيطاليا.

وأظهرت لقطات تلفزيونية، المدرب جيانكارلو فافارين، في معركة مع دكة بدلاء فريق أليساندريا، وبدا المدرب في قمة غضبه، قبل أن يقوم بنطح غايتانو مانشينو، مساعد مدرب فريق أليساندريا، في مشهد أثار صدمة وجدلاً واسعاً بين أوساط الكرة الإيطالية.

ولم يكتف المدرب، بحسب وسائل الإعلام الإيطالية، بذلك؛ بل كان قد أعطى تعليمات مثيرة للجدل للاعبيه بشكل واضح بكسر سيقان لاعبي المنافس في اللحظات الأخيرة من زمن مباراة فريقه، التي آلت نتيجتها في النهاية إلى تعادلهما (2-2).

وقد يواجه المدرب المثير للجدل عقوبات أخرى سيتم الكشف عنها لاحقاً، في الوقت الذي أصدر فيه نادي لوكيزي بياناً استنكر خلاله تصرفات المدرب جيانكارلو فافارين، وقال في بيانه إن “هذا التصرف يعتبر من أعمال العنف التي لم يسبق لها مثيل ولا يمكن تبريرها ويجب إدانتها بقوة”، فيما أثنى على قرار لجنة العقوبات التي أعلنت معاقبته بسبب “سلوكه الاستفزازي”.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً