مع قرب ذكرى يناير… مصريون: #السيسي_ضيع_مصر

تصدر وسم #السيسي_ضيع_مصر قائمة الأكثر تداولاً في مصر، متجاوزاً 12 ألف تغريدة، بعد أن أعاد مغردون التدوين عليه قبل أيام من الذكرى التاسعة لثورة يناير/ كانون الثاني، وتزامناً مع دعوات النزول يوم 25 للمطالبة برحيل الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي عدد ناشطون خطايا نظامه، بدءًا من بيع الأرض وضياع النيل، مرورًا بالاستبداد والبطش بالمعارضين، ووصولاً إلى الأسعار والاقتصاد.
وكتب حساب “إحنا بتوع الأتوبيس”: “‏لما باع أرضها وفرط في نيلها وغازها وحبس شباب مصر في الزنازين. #السيسي_ضيع_مصر”. وعن المشاريع والإنجازات المزعومة قال أحمد عطا: “‏‎#السيسي_ضيع_مصر.. كله بلح وفنكوش يازلطة وحياتك”.

ونقلت نور: “‏أحمد موسى: “الثورة الوحيدة هي 30 يونيو، وبتوع يناير ولعوا في البلد، و25 يناير هنحتفل بعيد الشرطة”.. ستظل مجرد ذكرى ثورة ٢٥ يناير ترعبهم وتزلزل أركانهم .. اللهم ثورة. #السيسي_ضيع_مصر”.

وغرد حساب “بوضوح”: “‏ماذا تتوقع من نظام جعل المؤسسة العسكرية مؤسسة تجارية تعمل لصالحها فقط وتستغل قوتها لإنجاح مشاريعها وتخويف المنافسين ..ألا ترى هذا خللاً يضيع البلد داخلياً وخارجياً! #السيسي_ضيع_مصر‌”.

بينما كتبت آمنة: “‏السيسي ضيع الشباب.. قتلهم.. اعتقلهم.. عزبهم.. فقرهم وخرب البلد من غاز ومية ومصانع وأراض.. حتى البسمة مابقتش موجودة مبقاش غير الحزن والاكتئاب وحسبنا الله ونعم الوكيل ليس لها من دون الله كاشفة. ‎#السيسي_ضيع_مصر”. وعلق “شيخ فلتان”: “‏‎#السيسي_ضيع_مصر.. لأن احنا أغنى من دول كتير احنا مفروض ميبقاش ده شكل شوارعنا وعميرنا..المشكلة ان احنا مش فقراء مصر غنية بحجات كتير يكداب يالى عمال تقول احنا فقراء اوي”.


أما صاحب حساب هتلر فاختصر: “‏نيل وغاز وأرض. ‎#السيسي_ضيع_مصر”. وكتب عمر كردي: “‏الانقلابات لا تبني أمما ولا تنتج إلا الخراب ومصير كل الانقلابات حول العالم الفشل الذريع وضياع للشعوب المنكوبة بالعسكر حيث كانوا. #السيسي_ضيع_مصر”.

وطالب أحمد: “‏اكسر حاجز الخوف جواك. افتكر المعتقلين اللي نايمين في البرد والشباب اللي ماتت عشان تحرر مصر. افتكر كل مصري اتهان ونايم في برد الشوارع. كنا المفروض نبقى دولة محترمة بس هما دمرونا وشوفنا الذل والإهانة في عهدهم. كرامتك كمصري فين؟ اوعى تقول أنا مالي. لأن دورك انت كمان جاي. #السيسي_ضيع_مصر”.

وحذر حساب “إم”: “‏ثورة بدون أهداف واضحة وصريحة تبقى فوضى وكلنا مش عايزين فوضى ولكن عايزين عدل، ولن يأتي العدل إلا بالرجوع إلى القرآن الكريم. #السيسي_ضيع_مصر”.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً