مناشدة مصرية لإلغاء الامتحانات خوفاً من وباء كورونا

تتصدر الامتحانات اهتمامات المغردين في مصر مجدداً، قبل ساعات من اجتماع “المجلس الأعلى للجامعات”، إذ من المقرر اجتماع وزير التعليم العالي خالد عبد الغفار برؤساء الجامعات، لتحديد مصير امتحانات الفصل الدراسي الأول واستئناف الدراسة في الفصل الدراسي الثاني، في ظل تزايد الإصابات بفيروس كورونا الجديد.


وحاول الطلاب استباق الاجتماع بمخاطبة رئيس الوزراء مصطفى مدبولي، عبر وسم “#أنقذ_طلاب_الجامعة_يامدبولي” الذي تصدّر قائمة الأكثر تداولاً على موقع “تويتر” في مصر، متجاوزا 271 ألف تغريدة. ودعمته وسوم بينها “#تأجيل_الدراسة”.


وطالب المغردون بتأجيل الامتحانات خوفاً من الإصابة بـ”كوفيد-19″ نتيجة التزاحم، واقترح الطلاب المتفاعلون إقامتها إلكترونياً.


اللافت كان انتشار التغريدات باللغة الإنكليزية في الوسم، في دلالة على مشاركة طلاب الجامعات الخاصة والأجنبية.




وكتب أحمد الأمير: “‏ أنقذوا حياتنا من كوفيد-19، فحياتنا في خطر. #أنقذ_طلاب_الجامعة_يامدبولي”. واقترح هشام نبيل: “‏الامتحان أونلاين هو أفضل الحلول. #أنقذ_طلاب_الجامعة_يامدبولي”.


وحذر محمود عبد الرحيم: “‏خطر الفيروس يقترب من كل شخص، ولكن هناك أسباب يجب أنا نأخذ بها، فلا تجعل هذه الأسباب هي سوء تفكير المسؤولين وحماقتهم عن الواقع الذي نعيشه الآن. #أنقذ_طلاب_الجامعة_يامدبولي”.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً