ميسي ومبابي ونيمار معاً …. دوري الأبطال موعد ظهور ثلاثي الرعب

 


سيكون لقاء سيركل بريج البلجيكي مع ضيفه باريس سان جيرمان الفرنسي، اليوم الثلاثاء، في الجولة الأولى من دوري أبطال أوروبا، موعداً تاريخياً، إذ يُفترض أن يقترن بأول ظهور للأرجنتيني ليونيل ميسي أساسياً في صفوف النادي الباريسي، بعد أن اقتصر ظهوره مع الفريق على بعض الدقائق خلال الأسبوع الرابع من الدوري الفرنسي.


وبات المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوتشتينو قريباً من تشكيل ثلاثي هجومي مرعب، تنتظر الجماهير في العالم مشاهدته جنباً إلى جنب للمرة الأولى، ويضم ميسي ونيمار ومبابي، حيث كان دخول ميسي، خلال ظهوره الوحيد إلى حد الآن مع الباريسي، مكان نيمار في نهاية اللقاء.


وبعد أن أعلن النادي الباريسي قائمته النارية للأبطال التي ضمت الثلاثي الشهير، تُرشح التوقعات أن يكون هذا الثلاثي الأفضل في العالم خلال الموسم القادم، فكل لاعب منه يملك قدرات لا يستهان بها وهناك تكامل بين الثلاثي، كما أن المدرب الأرجنتيني يمكنه تغيير مركز كل لاعب منهم حسب حاجته في المباراة، ما يضمن له الاستفادة الكاملة.


وفي غياب الأرجنتيني آنخيل دي ماريا، الذي يوجد تحت طائلة العقوبة، فإن بوتشتينو سيحاول استثمار مهارات الثلاثي من أجل تحقيق أفضل بداية ممكنة في هذه المسابقة، إذ إن كل التوقعات ترشح الباريسي لعبور سهل إلى الدور ثمن النهائي.


ومن المتوقع أن يلعب نيمار ومبابي على الأطراف، على أن يلعب ميسي دور قلب هجوم مثل ما فعل في عديد المناسبات مع برشلونة، كما أن إمكانية الاعتماد على مبابي في دور قلب هجوم تبقى قائمة، وسيحاول الثلاثي تبادل المراكز تباعاً في المباراة بهدف الوصول إلى مرمى منافسهم أكثر من مرة.


ونجح كل لاعب منهم في التسجيل خلال آخر ظهور رسمي له، فقد تألق ميسي عندما قاد الأرجنتين إلى الانتصار بثلاثية في تصفيات كأس العالم، وسجل نيمار هدفاً للبرازيل، في وقت تألق فيه مبابي مع باريس سان جيرمان وقاده إلى الانتصار الخامس في غياب نيمار وميسي.




وفي حالة اعتماد المدرب الأرجنتيني على الثلاثي منذ البداية، فإن الدفاع البلجيكي سيعيش ليلة صعبة بكل المقاييس، ولن يكون بمقدوره احتواء الثلاثي المرعب، الذي سيسبب كوابيس لكل المنافسين خلال هذا الموسم.






Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً