نتنياهو يستعد لانتخابات مبكرة

ذكرت قناة التلفزة الإسرائيلية الرسمية “كان”، أنّ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يجري استعدادات لإمكانية تبكير الانتخابات العامة.


وفي تقرير بثته، مساء الأربعاء، أشارت القناة إلى أنّ نتنياهو عقد مؤخراً لقاءات مع نواب عن حزب “الليكود” الحاكم، الذي يقوده، حيث دار نقاش حول إمكانية إجراء انتخابات تمهيدية لاختيار قائمة الحزب التي ستتنافس خلال هذه الانتخابات.


وأبلغ نتنياهو النواب بأنه معني بأن تواصل الحكومة الحالية أعمالها أطول فترة ممكنة، مستدركاً بأنّ المؤشرات تدل على أنّ إسرائيل تتجه إلى انتخابات مبكرة مطلع العام المقبل.


وأشارت القناة إلى أن نتنياهو تعهد أمام النواب بعدم تمرير مشروع موازنة العام 2021 قبل نهاية العام الجاري، مشيرة إلى أنّ نواباً في “الليكود” أوضحوا أنّ الموعد الذي يفضلونه لإقرار مشروع موازنة العام المقبل، هو فبراير/ شباط 2021.


ويأتي رفض نتنياهو وحزب “الليكود” تمرير مشروع موازنة العام المقبل لتقليص فرص تنفيذ اتفاق التناوب على رئاسة الحكومة بين نتنياهو ورئيس الوزراء البديل ووزير الأمن بني غانتس، الذي يرأس حزب “كحول لفان”، والذي ينص على أن يتولى غانتس مهام رئيس الحكومة بعد أن يمضي نتنياهو عاماً ونصف العام في المنصب.




وفي المقابل، فإنّ غانتس وحزبه يطالبان بتمرير مشروع موازنة عام 2021 في أقرب فرصة، على اعتبار أنّ تمرير هذا المشروع يحسّن من فرص تطبيق اتفاق التناوب على رئاسة الحكومة مع نتنياهو، وعلى اعتبار أن الحكومة ستكون ملزمة بتطبيقه، الأمر الذي يعني مدّ عمرها إلى الوقت الذي يفترض أن يتم فيه تنفيذ التناوب.


وفي السياق، ذكرت موقع صحيفة “يسرائيل هيوم”، اليوم الخميس، أنّ نواباً من حزب “كحول لفان” يطالبون بإجراء انتخابات تمهيدية لاختيار قائمة الحزب التي ستتنافس في الانتخابات المقبلة.


وأوضحت الصحيفة أنّ النواب يرفضون أن يضطلع غانتس، كرئيس للحزب، لوحده بمهمة تحديد هوية الأشخاص الذين سيكونون ضمن القائمة التي سيخوض الحزب الانتخابات العامة على أساسها.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً