نتنياهو يوافق على سنّ قانون يشرع عشرات البؤر الاستيطانية في الضفة

في خطوة تهدف إلى استغلال ما تبقّى من فترة حكم الرئيس الأميركي دونالد ترامب، منح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو موافقته على سنّ قانون يشرّع عشرات البؤر الاستيطانية التي دُشنت في أرجاء الضفة الغربية المحتلة من دون الحصول على إذن الحكومة في تل أبيب.


وذكرت صحيفة “جيروزاليم بوست”، اليوم الخميس، أنّ وزير الاستيطان الليكودي تساحي هنغبي أبلغ البرلمان بأنّ نتنياهو وافق على سنّ القانون الذي “سينظم” وضع هذه البؤر الاستيطانية.


قرار تشريع البؤر الاستيطانية، الذي يشمل 69 بؤرة في أرجاء الضفة الغربية المحتلة، يحظى بدعم حزب “كاحول لفان” المشارك في الائتلاف، بحسب هنغبي، مشيراً إلى أنه شخصياً سيصوغ مشروع القانون بالتعاون مع ميخائيل بيتون، الوزير في وزارة الأمن وهو من قيادات حزب “كاحول لفان”.




وأشارت “جيروزاليم بوست” إلى أنّ قرار نتنياهو يأتي في أعقاب الضغوط الكبيرة التي تمارسها عليه الأحزاب اليمينية التي تطالب بتشريع البؤر الاستيطانية في أعقاب تجميد مشروع ضم المستوطنات لإسرائيل.


وأوضحت الصحيفة أن تشريع البؤر الاستيطانية سيعزز من سيطرة إسرائيل على الضفة الغربية بحيث سيكون بإمكان إسرائيل أن تحوز على مساحة من الأراضي هناك تفوق المساحة التي وافقت إدارة ترامب على ضمها لها في إطار الخطة التي طرحتها الإدارة، والتي أطلق عليها “صفقة القرن” وتهدف فعلياً لتصفية القضية الفلسطينية.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً