نسخة عربية واقعية من "لعبة الحبار"

نقلت منصة مشاهدة الأفلام والمسلسلات “نتفليكس” مسلسلها الكوري الجنوبي الشهير “لعبة الحبار” إلى أرض الواقع، ليجرب العرب أجواءه في الحقيقة. وطرحت، أول أمس الثلاثاء، مقطع فيديو على “يوتيوب” يوثق النتيجة. 


ويظهر فيديو تنافس مجموعة من صناع المحتوى العربي في الألعاب الشهيرة في المسلسل، والفائز يتوج بلقب “بطل لعبة الحبار”. 


وجاءت الألعاب مغايرة قليلاً لتلك التي واجهها المتسابقون في المسلسل، إذ تسابق العرب في ألعاب تماثيل الإسكندرية، وصيادي السمك، وشد الحبل، وحلوى دالغونا، وبرجون، والكراسي الموسيقية. 


وعرفت قوانين اللعبة في نسختها الواقعية العربية بعض التعديلات، إذ تطلبت مشاركة عشرة لاعبين يشاركون في ست ألعاب ويحصلون على ست فرص للعب لكل واحد. وعند خسارة لاعب يخسر فرصة من الفرص الست، وعليه أيضاً الفوز في الوقت المحدد، وإلا يتم إقصاؤه. في المرحلة الأخيرة يشارك الأربعة ذوو العدد الأكبر من الفرص.





وكان الاختلاف الأوضح في اللعبة كونها مرّت في أجواء من المتعة والطرافة بدلاً من أجواء التوتر في المسلسل الكوري، وبطبيعة الحال لم يَمُت أحد. 


يروي المسلسل الكوري الأصلي قصة مجموعة من الأشخاص الذين يخاطرون بحياتهم في لعبة غامضة للبقاء على قيد الحياة، مع جائزة 45.6 مليار وون، دافعهم الأكبر ضغوط الديون التي دمرت حياتهم خارج مكان اللعبة.


وتحول المسلسل إلى ظاهرة عالمية تأثر بها العرب بدورهم، إذ غزت مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع تقليد تحديات المسلسل وأزيائه.





Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً