نيجيريا ترفع الحجب عن منصة "تويتر"

رفعت نيجيريا حظراً فرضته قبل سبعة شهور على منصة “تويتر”، بعدما حذفت تغريدة  للرئيس محمد بخاري هدد فيها بمعاقبة الانفصاليين.


كانت السلطات النيجرية حجبت “تويتر” في يونيو/حزيران الماضي، مما أثار استنكاراً دولياً ومخاوف على حرية التعبير في البلاد.


ووفقاً لوكالة “فرانس برس”، فإن الحكومة النيجيرية و”تويتر” تجريان محادثات منذ الحجب، سعياً لرفعه بشروط بينها تسجيل الشركة الأميركية عملياتها في البلاد.


وأعلنت الهيئة الوطنية لتكنولوجيا المعلومات في البلاد، في بيان، أن “الرئيس محمد بخاري وافق على رفع الحجب عن تويتر في نيجيريا اعتباراً من منتصف الليلة”. وأفاد مراسل “فرانس برس” بأن المستخدمين، في العاصمة لاغوس، تمكنوا من الوصول إلى “تويتر” اعتباراً من الساعة السادسة من صباح اليوم بتوقيت “غرينتش”.


وعلّق متحدث باسم “تويتر” على القرار، قائلاً لوكالة “فرانس برس”: “نحن مسرورون بإعادة تويتر في نيجيريا. مهمتنا في نيجيريا ــ وفي كل مكان آخر حول العالم، هي خدمة المحادثات العامة”.




كان الاتحاد الأوروبي وبريطانيا والولايات المتحدة وكندا أعربت عن أسفها لتعليق نشاط “تويتر” في نيجيريا.


وحجب “تويتر” في نيجيريا بعد حذف تغريدة على حساب بخاري، هدد فيها المسؤولين عن أعمال العنف جنوب شرقي البلاد بـ”الحرب معهم باللغة التي يفهمونها”. واعتبرت الشبكة الاجتماعية أن بخاري انتهك قواعد الاستخدام. ونفت رئاسة الجمهورية حينها أن القرار جاء ردًا على حذف تغريدة رئيس الدولة، مشيرةً إلى مسائل تتعلق بمواجهة “التضليل والأخبار الكاذبة”.


تحظى “تويتر” بشعبية في نيجيريا حيث يبلغ متوسط أعمار مستخدميها 18 عاماً، ولعبت دوراً مهماً في الخطابات العامة، إذ دعا ناشطون عبرها إلى إطلاق سراح 276 طالبة خطفتهن جماعة “بوكو حرام”، بينما استخدمه كثيرون منبراً خلال الاحتجاجات المناهضة لعنف الشرطة التي اندلعت عام 2020.


 




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً