وفاة المخرج التونسي شوقي الماجري عن عمر 58 عامًا

فوجئ الوسط الفني والإعلامي التونسي، صباح اليوم الخميس، بخبر وفاة المخرج التونسي شوقي الماجري، في أحد مستشفيات القاهرة، إثر إصابته بجلطة قلبية حادة، وفقًا لمصادر قريبة منه ومن عائلته في العاصمة المصرية.

ولد الماجري في تونس عام 1961، وأخرج مسلسلات سورية وعربية ناجحة، بعد دراسته فن الإخراج في “مدرسة السينما والمسرح لودز” في بولونيا.

وبدأت مسيرته الفنية بإخراج أفلام قصيرة منها “البوسطة (البريد)” و”رائحة الإسلام”، لتنطلق بعد ذلك تجربته الفنية بإخراج مسلسلات سورية وعربية عرفت نجاحًا كبيرًا مثل “حلاوة الروح” و”أبناء الرشيد”.

كما أخرج الماجري مسلسل “الاجتياح” الذي فاز بجائزة “إيمي” عن فئة “أفضل مسلسل أجنبي”، ومسلسل “أسمهان” الذي يروي السيرة الذاتية للمطربة السورية الشهيرة الذي فاز بجائزة “أدونيا” عام 2008 ضمن فئة “أفضل إخراج”، ومسلسل “هدوء نسبي” الذي فاز بجائزة “أدونيا” عام 2009 ضمن الفئة نفسها.

ولم يكن لشوقي الماجري حضور كبير في الأعمال الدرامية التونسية.
وكان مسلسل “دقيقة صمت” آخر أعماله، وهو من كتابة السوري سامر رضوان، ومن بطولة خالد القيش وعابد فهد وستيفاني صليبا. وقد سلّط الضوء فيه على فساد المسؤولين في النظام السوري.

يُذكر أنّ الراحل شوقي الماجري تزوج سابقاً من الفنانة الأردنية صبا مبارك، وأنجبا ابنه الوحيد عمار عام 2004. وكُرّم الماجري من الرئاسة التونسية ومُنح وسام الاستحقاق الوطني عام 2016.
وفور انتشار الخبر بادر عاملون في المجال الفني والإعلامي إلى نعي الماجري عبر مواقع التواصل الاجتماعي.




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *