5 نقاط قوة تبشر ريال مدريد بالفوز بالدوري الإسباني

اختتم فريق ريال مدريد النصف الأول من الدوري الإسباني بشكل إيجابي، رغم الشكوك التي أحاطت بالفريق ومدربه الفرنسي زين الدين زيدان في مرحلة مبكرة بالموسم، ورغم عدم الاستفادة من قدرات الوافد إيدن هازارد بعدما ابتلي النجم البلجيكي بإصابات متكررة.

ولخصت صحيفة “ماركا” الإسبانية تفوق ريال مدريد الذي يتقاسم الصدارة الآن مع برشلونة، في خمس نقاط تبشر “الملكي” بتحقيق اللقب في النهاية إذا واصل على هذا المنوال، لا سيما بعد تتويجه بلقب كأس “السوبر” الإسباني، الأحد الماضي، على حساب أتلتيكو مدريد، والذي سيعود على الفريق بدفعة معنوية هائلة بدون شك.

نقاط أكثر

أنهى ريال مدريد النصف الأول محققاً 40 نقطة، وتعرض لهزيمة واحدة، وهو رصيد أكبر من الموسمين الماضيين في الفترة نفسها (33 و35 نقطة على الترتيب).

دفاع أقوى
يملك الريال أقوى دفاع في “الليغا”، مناصفة مع أتلتيكو مدريد، حيث استقبل 12 هدفاً في 19 مباراة، وهو أفضل رصيد له منذ موسم 1987-1988، وهو ما يرشح البلجيكي تيبو كورتوا لنيل جائزة “زامورا” لأفضل حارس، وهو إنجاز لم يحققه الريال منذ تتويج الأسطورة الإسباني إيكر كاسياس في موسم 2007-2008.

تحسن هجومي
سجل ريال مدريد 36 هدفاً في 19 جولة، وهو رقم أفضل من الموسمين الماضيين (28 و35 هدفاً)، لكنه يظل بعيداً عن معدله في آخر موسم توج فيه باللقب، حين سجل 49 هدفاً في هذه الفترة، ولكن خلال وجود ماكينة الأهداف البرتغالي كريستيانو رونالدو.

تأثير بيرنابيو
سيخوض ريال مدريد 4 مباريات قمة في ملعبه “سانتياغو بيرنابيو” في النصف الثاني من الموسم، حيث نجا بالتعادل 3 مرات خارج أرضه أمام برشلونة وأتلتيكو وفالنسيا في النصف الأول، وتعثر فقط في ملعب إشبيلية بالخسارة بهدف نظيف.

أرقام برشلونة
تراجعت أرقام برشلونة، حامل اللقب في آخر موسمين، بشكل كبير، حيث استقبل 23 هدفاً في النصف الأول من “الليغا”، وجمع 40 نقطة فقط (مقابل 43 و51 في الفترة نفسها في الموسمين الماضيين).




Source: alaraby.co.uk

اترك تعليقاً